شمس الظهيرة باردة نوعًا ما هذا الشهر .. ورائحة ثمار البحر تعبأ الجو في المرفأ .. أحد الصبية يطوف المكان غائدًا ورائحًا يحمل بيديه كيسين ممتلئين ، حتى أتم نيف وعشرين كيسًا تتدلى منها أذيال كائنات صغيرة صهباء اللون .. نعم قريدس ، ما مصير هذه الكمية العظيمة يا تُرى.. هناك عدة احتمالات :

تُعرض للبيع على السكان المحليين .. أم على شركات مهتمة بالأمر ،  سلسلة مطاعم بحرية ؟ لتُطهى مع أقراص الذرة .. أم يكون منها طبق ملكي بالعسل والخردل ، أم قريدس بالمانقا والكاري؟ ليس بالأمر المهم ..

ما يُستحق أن يروى هو ما يسبق عملية صيد القريدس هذا وليس ما يليه .. قبل عملية الصيد ثمة اتفاقيات و أمور ما  ، فوفقًا لقوانين بعض الدول يتم تأجير السواحل والمزارع البحرية لشركات الصيد  وذلك بمنحها رخص صيد والاتفاق مع أساطيل صيد أجنبية مقابل نسبة ضئيلة من الأموال هي في أمس الحاجة لها .. و من خلال هذه الأنواع من الاتفاقات تحرم القوارب المحلية للصيد من ممارسة عملها ، ويُحرم كذلك السكان المحليون من مصدر رخيص للبروتين ..

نُدرك أن هذه التشريعات تصب في مصلحة عدم الصيد الجائر ومن أجل نواحي تنظيمية ، لكن من ناحية أخرى تترتب على هذه الممارسات ظلم واقع يتعلق بقضايا حقوق الإنسان والبيئة  كذلك ؛ فبالإضافة إلى خسارة السكان المحليين مواقع الصيد التقليدية ، هناك أثر بيئي سلبي جرّاء استزراع القرديس وتربيته التي لا تتعدى مدتها  الخمس سنوات على أقل تقدير ، وبعد ذلك يتركها المزارعون وشانها منتقلين إلى مناطق أخرى نتيجة لكثرة الصيد المستنزف ؛ فلم تعد صالحة لملأ جيوبهم قبل معدتهم ، مثير للشفقة  هذا القريدس ، ولا يدري ما يجري حوله من اتفاقيات وجودها قد يكون مُهم للبعض و كثرتها إعاقة للبعض ؛  فليس هو وحده الضحية  كما عرفنا ..

في حين يستغل البعض هذا الكائن في جني أرباح غير عادلة ، تستفيد منه الطبيعة في إعادة توازنها على هذا الكوكب ؛ فقد اكتشف العلماء مؤخرًا أن القريدس يساهم في الحد من آثار التدهور المناخي  بتقليل الكربون المنبعث من الطحالب التي يتغذى عليها ! على كلٍ .. الكل يستفيد فالبعض في تسلية نهمه ، البعض الآخر يستلهم منه إيقاع رقص .. رقصة القريدس الظريفة ، علاج ما ، تقنية دي في دي .. وهلم جرى فيما جاء عن الاستغلال !

المغزى :  لا تستهن بأثرك على العالم مهما كنت صغيرًا ، تواصل مع الطبيعة واستمد منها شغفك ، تواصل مع داخلك وستكتشف أن لديك مخزونًا مميزًا وبصمة لا يملكها غيرك .. لكن لا تدع أحد باستغلالها بطريقة سلبية كما حصل مع القريدس وشركات الصيد … لو كنت تبحث عن وظيفة ولديك المهارات والخبرات والتعليم .. ستنهال عليك العروض طامعة وهدفها  ليس أنت بل ما ستضيفه لها من إيرادات حدية .. الأهم من ذلك ألا تضع نفسك وسيلة لمأرب / انتفاع / جني أرباح غير عادل ، غير عادل بالنسبة لك وذوي العلاقة في محيطك ، فأنت لست كالقريدس الضعيف الذي قُدَّر له أن يكون قريدسًا  .. بل لديك تمييز و إرادة فتحرّى العدل ..كن حكيمًا و تجنب الوقوع  في الشباك الخطأ .

*التصميم مستهلم من تمرين رياضيات للصف الرابع ( :